كيف تعمل بطاقة الائتمان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٩ ، ١٠ يناير ٢٠١٩
كيف تعمل بطاقة الائتمان

بطاقة الائتمان

تعرف بطاقة الائتمان credit card بأنها بطاقة بلاستيكية تتيح لحاملها اقتراض الأموال من أحد البنوك لتسديد ثمن بعض المشتريات مهما كانت، سواء أكانت وجبات سريعة أو تذاكر سفر أو أي شيء آخر، وما دام الشخص الذي يستخدم بطاقة الائتمان قادر على تسديد المال الذي اقترضه خلال مهلة تتراوح بين 25 و30 يومًا، فإنه لن يكون مضطرًا إلى دفع رسوم إضافية، أما إذا لم يستطع تسديد المبلغ خلال تلك المهلة الزمنية، فسيكون حينها مضطرًا إلى دفع فائدة- نسبة مئوية من الأموال الذي يدين بها إلى البنك- فوق رأس المال الذي اقترضه.


كيف تعمل بطاقة الائتمان

عندما يستعمل الشخص بطاقة الائتمان لشراء حاجياته، فإن ماكينة بطاقة الائتمان الموجودة عند التاجر ستتحرى فيما إذا كانت تلك البطاقة صالحة للاستخدام وتحتوي على رصيد كافٍ لإجراء عملية الشراء، وبعد ذلك يرسل البنك الذي أصدر بطاقة الائتمان رسالة تفيد بالموافقة على متابعة عملية الشراء أو رفضها، فإذا وصل إشعار الموافقة، عندئذ يمكن للشخص تسديد ثمن الحاجيات وشرائها.

وفي كل مرة يشتري فيها الشخص شيئًا جديدًا، فإن رصيده في بطاقة الائتمان سينخفض بمقدار المبلغ الذي دفعه الشخص، فعلى سبيل المثال، إذا كان رصيد بطاقة الائتمان قدره 100 دينار، واشترى الشخص شيئًا مقابل 25 دينارًا، فسيبقى في رصيده 75 دينارًا، وسيكون مدينًا إلى البنك بمبلغ 25 دينارًا، وإذا اشترى بعدها شيئًا جديدًا بمقدار 50 دينارًا، فسيكون مدينًا حينها إلى البنك بمبلغ 75 دينارًا، في حين سيتبقى في رصيد بطاقة الائتمان 25 دينارًا فقط.

ولعل الاختلاف الكامن بين بطاقة الائتمان والقرض العادي يتمثل في إتاحة رصيد بطاقة الائتمان مرة أخرى بعد تسديد المبلغ الذي يدين به الشخص، فعلى سبيل المثال، إذا كان الشخص يمتلك بطاقة ائتمان حدها الأقصى 100 دينار، واشترى حاجيات قدرها 75 دينارًا، ثم سددها إلى البنك خلال المهلة المحددة، فإن رصيد بطاقة الائتمان سيعود مرة أخرى إلى 100 دينار، أما إذا سدد الشخص قسمًا من المبلغ قدره 25 دينارًا فقط، فعندئذ سيكون رصيد بطاقة الائتمان 50 دينارًا فقط.

وعلى المنوال ذاته، سيستطيع الشخص استخدام بطاقة الائتمان قدر ما شاء ما دام ملتزمًا بشروط البنك ومواعيد سداد المبالغ المالية، فإن تأخر عن تسديدها سيكون حينها معرضًا ربما إلى إيقاف بطاقته الائتمانية حتى سداده المبلغ كاملًا، فضلًا عن فرض رسوم تأخير تختلف بين بنك وآخر، ولما كان المرء قادرًا على الاقتراض دائمًا بما يتناسب مع حد بطاقة الائتمان، فإنها تعد في نظر معظم الناس أشبه بحساب متجدد ومفتوح.

وتجدر الإشارة إلى أن بطاقات الائتمان تفيد في شراء الحاجيات وتسديد ثمنها لاحقًا، فضلًا عن كون استخدامها أيسر بكثير وأقل خطورة من حمل المال نقدًا، غير أنها في المقابل قد تنطوي على بعض السلبيات، فالإنسان قد يغرق في الديون إذا لم يكن حريصًا عند استخدامها، وخاصة أن الفائدة قد تحول الديون الصغيرة إلى كبيرة مع مرور الوقت، كما أن سهولة استخدام بطاقة الائتمان قد تؤدي إلى المعاناة من الإسراف في النفقات.


حساب بطاقة الائتمان

تكون كل بطاقة ائتمان مرتبطة بحساب ائتماني خاص، وهو عبارة عن وسيلة للاقتراض تكون على شكل دين للبنك، وتختلف بطاقة الائتمان عن القروض العاملة بنظام التقسيط بكونها متجددة ومفتوحة، وهذا الأمر يعني أن الشخص لا يقترض المال من البنك دفعة واحدة كما هو الحال مع القروض، وإنما يقترضه حسب إنفاقه من رصيد بطاقة الائتمان، فالشخص حينها لا يدفع مقابل شراء حاجياته من ماله، وإنما يسدد ثمنها من أموال البنك، وبطبيعة الحال يكون لكل بطاقة ائتمان سقف محدد هو عبارة عن الحد الأقصى المسموح بإنفاقه واقتراضه من البنك.